||

العالم نفاد البنزين في بريطانيا.. تفاصيل أزمة الوقود بـ المملكة المتحدة

28 سبتمبر، 2021

متابعات- ناصر العمري

 

نفدت مضخات محطات الوقود في المدن البريطانية، اليوم الاثنين، وقامت محطات الوقود بترشيد مبيعاتها من البنزين، حيث تسبب النقص في سائقي الشاحنات في إجهاد عمليات التوريد حتى وصل الأمر إلى مرحلة الانهيار.

ووفقا لوكالة رويترز للأنباء، أدى النقص في سائقي الشاحنات بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وتفشي جائحة فيروس كورونا إلى زرع الفوضى في عملية توريد الوقود والغذاء في بريطانيا، مما أدي إلي ارتفاع الأسعار، خاصة في الفترة التي تسبق عيد الميلاد.

واصطف السائقون لساعات لملء سياراتهم في محطات البنزين التي لا تزال تبيع الوقود، وكانت هناك أيضًا دعوات إلى إعطاء الأولوية للعاملين في الخدمة الصحية الوطنية (NHS) لإبقاء المستشفيات مفتوحة.

وقال الدكتور تشاند ناجبول، رئيس مجلس الجمعية الطبية البريطانية: “مع نفاذ الوقود، هناك خطر حقيقي يتمثل في عدم تمكن موظفي الخدمة الصحية الوطنية من أداء وظائفهم، وتقديم الخدمات الحيوية والرعاية للأشخاص الذين يحتاجون إليها بشكل عاجل”.

وقال صحفيون من وكالة رويترز، إن المضخات في المدن البريطانية إما أغلقت أو كانت عليها لافتات تشير إلى عدم توفر الوقود، مع تقييد بعضها لكمية الوقود التي يمكن لكل عميل شراؤها.

وقال اتحاد تجار التجزئة للبنزين (PRA)، الذي يمثل تجار التجزئة المستقلين للوقود، وهم يمثلون الآن 65٪ من جميع المنافذ المتاحة في المملكة المتحدة، إن الأعضاء أفادوا بأن 50٪ إلى 90٪ من المضخات جافة في بعض المناطق.
وقال جوردون بالمر، المدير التنفيذي لجمعية مكافحة الفساد: “نحن بحاجة إلى الهدوء، من فضلكم لا داعي للذعر”.

وقالت شركة رويال داتش شل، إنها شهدت طلبًا أعلى من المعتاد على الوقود عبر شبكتها البريطانية وأن بعض المواقع تنفد في بعض درجات الوقود.

وقال وزير البيئة جورج أوستيس إنه لا يوجد نقص في الوقود، وحث الناس على التوقف عن الشراء بدافع الذعر، وقال إنه لا توجد خطط لدفع الجيش لقيادة الشاحنات، على الرغم من أن وزارة الدفاع ستساعد في اختبار سائقي الشاحنات.

وقالت شركات النقل ومحطات الوقود وتجار التجزئة إنه لا توجد حلول سريعة، لكن النقص في سائقي الشاحنات، كان بمثابة الضربة القوية، ولأن نقل الوقود يتطلب تدريبًا وترخيصًا إضافيًا.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

رأي المصداقية

1 يناير، 2021
رآي المصداقية

  كان حلما يراودنا منذ...

كتّاب المصداقية

13 يونيو، 2024
الحج والإدارة السعودية المُبهرة

ضيف الله نافع الحربي  كل...

5 يونيو، 2024
استفزاز الذاكرة

ضيف الله نافع الحربي  وسط...

29 مايو، 2024
صنّاع الغباء

ضيف الله نافع الحربي لا...

23 مايو، 2024
ستأتيك أيام جميلة

ضيف الله نافع الحربي  جمال...